تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
SharePoint

 تفاصيل الخبر

أراضي دبي توقع 8 اتفاقيات تعاون مع جهات محلية ومؤسسات أكاديمية خلال مؤتمر الاستثمار العقاري الذكي
29/04/2019
أراضي دبي توقع 8 اتفاقيات تعاون مع جهات محلية ومؤسسات أكاديمية خلال مؤتمر الاستثمار العقاري الذكي

[دبي – الإمارات العربية المتحدة، 29 أبريل 2019] - استضافت دائرة الأراضي والأملاك في دبي، من خلال معهد دبي العقاري، مؤتمر "الاستثمار العقاري الذكي" الذي نظمته من خلال شراكة استراتيجية مع "ذا غريد ميديا ليمتد". وشهد المؤتمر العديد من الأنشطة التي ركزت بالمجمل على تأثير الرقمنة والتقنيات الجديدة في إدارة البيئة العمرانية.

وخلال المؤتمر الذي أقيم في المقر الرئيسي للدائرة، تحت عنوان "الرقمنة في البيئة العمرانية"، ناقشت مجموعة من الخبراء البارزين في الصناعة، مواضيع تمحورت حول التكنولوجيا، بصفتها قوة ثورية يزداد تأثيرها باستمرار في سلسلة القيمة للمساحات العمرانية، وكيفية تفاعل الجهات ذات الصلة في القطاع مع العصر الرقمي.

وقال سعادة سلطان بطي بن مجرن، مدير عام دائرة الأراضي والأملاك: "نتطلع إلى حفز التفاعل بين قطاعات العقارات والاستثمار والتكنولوجيا، وتشجيع كافة الأطراف ذات الصلة بهذا القطاع، بما في ذلك المؤسسات الحكومية والمطورون على تبني التفكير الجديد وأفضل الممارسات من أجل مواصلة تطوير قطاعنا العقاري، وتعزيز مكانته أمام المنافسة العالمية. ومن شأن مخرجات هذا المؤتمر أن تساعدنا على استكشاف فرص التطوير المتاحة مع كافة شركائنا في القطاعات المختلفة، لتقديم خدمات فريدة من نوعها لمتعاملينا، وإثبات جدراتنا في مواكبة أحدث المستجدات الرقمية، تزامناً مع استراتيجية دبي الذكية، ومبادرة "دبي 10×"، لمساعدة دبي على التفوق بواقع 10 سنوات على نظيراتها من مدن العالم".

وشهد الحدث مشاركة عدد من المتحدثين، بمن فيهم: هند عبيد المري، المدير التنفيذي لمعهد دبي العقاري، وماجد صقر المري، المدير التنفيذي لقطاع التسجيل والخدمات العقارية في أراضي دبي، ومحمد الشرف، مدير العمليات في مجموعة "التزام لإدارة الأصول"، وجيف سميث الشريك ورئيس قسم العقارات لمنطقة الشرق الأوسط في "سي إم إس"، وصديق فريد، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "سمارت كراود"، وأوروس تروجانوفيتش، المدير العام للاستراتيجية والتخطيط في مجموعة التزام لإدارة الأصول، وروبرت فلاوز رئيس قسم التقنية والإعلام في "تلكو سي إم إس"، ونزار خان، العضو المنتدب لمنطقة الشرق الأوسط في شركة "لايت سبيد تيك".

من جهتها قالت هند عبيد المري: "تعد دولة الإمارات العربية المتحدة واحدة من أكثر الاقتصادات الرقمية تقدماً في العالم، حيث تحتل المرتبة العشرين على مستوى العالم والأولى في الوطن العربي، ولطالما كانت العقارات هي المحرك الاقتصادي الرئيسي للدولة، وستواصل الاتجاه ذاته هذا العام لإسهامها بما نسبته 6.4% من الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي للبلاد، وقيمة إجمالية قدرها 81.2 مليار درهم. ويتوقع صندوق النقد الدولي نمو الناتج المحلي الإجمالي للإمارات في العامي 2018 و 2019 بمعدلات إيجابية، وارتفاع نمو الناتج المحلي الإجمالي في دبي إلى 4.1% هذا العام. وبفضل حزم التحفيز الاستثماري، والإنفاق الحكومي البالغ 2.5 مليار دولار على مشاريع البنية التحتية هذا العام، سيتعزز النشاط الاقتصادي على مستوى الدولة".

وأضافت: كان المؤتمر فرصة سانحة لاستكشاف آفاق التعاون مع عدد من الشركاء القادرين على رفد معهد دبي العقاري بالخدمات التعليمية والاستشارت الأكاديمية، من أجل تزويد المنتسبين بالمعرفة المتخصصة التي يحتاج إليها سوقنا العقاري، وخاصة الجوانب المتعلقة بالتقنيات الحديثة. وكانت جلسات المؤتمر ثرية بالأفكار التي ستدعم مهمتنا لتقديم المعرفة العقارية المتخصصة، والتطوير المستمر لدوراتنا بما يعود بالنفع على منتسبيها، وتعزيز قدراتهم لمواجهة التحديات وإدارة أعمالهم بكفاءة تناسب متطلبات العصر، دعمًا لتطلعاتنا في المعهد، وتحقيقًا لرؤية الدائرة لجعل دبي الوجهة العقارية الأولى عالميًا في الابتكار والثقة والسعادة".

وقال ماجد صقر المري في كلمته: "يعتبر قطاع التسجيل والخدمات العقارية القطاع الأساسي لخدمات الدائرة، حيث يشتمل القطاع على إدارات التسجيل والتقييم وخدمات العملاء والمسح. لقد حصلت الدائرة على المركز السابع على مستوى العالم في تقرير "سهولة ممارسة الأعمال" للتسجيل العقاري، ونستهدف المركز الأول، كما توجد لدينا 8 تطبيقات ذكية مختلفة للهواتف المحمولة مع "دبي ريست" كأفضل تطبيق لاستبدال سندات الملكية الورقية، وتمكين المعاملة الذاتية من دون الحاجة إلى زيارة الدائرة كدعم لمبادرة "دبي 10×". وعلاوة على ذلك، توجد لدينا حاليًا 10 مراكز للخدمة في جميع أنحاء دبي، و 17 مركزًا لأمناء التسجيل في دبي".

وأضاف المري: "أطلقت الدائرة مؤخراً مبادرة التدقيق الذكي التي قللت من وقت معاملة التسجيل بمقدار 1.5 يوم ليتم إنجازها في نفس اليوم. إننا ندعم بالفعل مبادرة "في دبي نتعلم"، ومن المتوقع أن ينتهي الفريق من مرحلته الأولى في ديسمبر 2019، لتسريع أوقات معالجة الطلبات من 3 أيام إلى أقل من دقيقة واحدة، ما يعني تحقيق تحسينات ضخمة وتوفير الوقت والجهد والمال للمتعاملين. وأطلقنا في مطلع أبريل خدمة "الرهن العقاري الإلكتروني" مع جميع البنوك في الدولة، وقامت البنوك بوضع اللمسات الأخيرة على معاملة الرهن العقاري في خطوة واحدة، ما يساعد على تعزيز تجربة العملاء من خلال تقليل عدد الخطوات اللازمة لذلك".

وعلى هامش المؤتمر وقعت أراضي دبي ومن خلال معهد دبي العقاري عدداً من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم مع عدد من الجهات الحكومية المحلية والمؤسسات الأكاديمية. وكان من ضمنها مذكرة تفاهم مع مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، وقع عليها سعادة الدكتور جمال محمد المهيري بصفته الأمين العام للمؤسسة، وسعادة جمعة بن حميدان، نائب مدير عام دائرة الأراضي والأملاك. وتنطلق المذكرة من رؤية القيادة الحكيمة والتوجيهات الاستراتيجية للدولة لتوطيد أواصر التعاون والتنسيق بينهما، وإيمانًا من الطرفين بأهمية ترسيخ علاقة الشراكة والاستفادة من خبراتهما في جميع المجالات لتحقيق الأهداف الاستراتيجية. ويتعاون الطرفان بجميع الوسائل الممكنة لدعم وتطوير التعاون في جميع المجالات، وتعزيز الشراكة لتحقيق الأهداف المنبثقة عن هذه المذكرة، تعزيزًا لأواصر التعاون والتبادل العلمي والثقافي بين الطرفين، وحرصًا على تنمية المكتسبات العلمية والثقافية والابتكارية.

ووقع المعهد مذكرة تفاهم مع دائرة التسجيل العقاري بالشارقة، لتعزيز أواصر التعاون والتبادل العلمي والثقافي بين الطرفين، وحرصًا على تنمية المكتسبات العلمية والثقافية والرقي بها إلى المكانة اللائقة. وبموجبها يتم تبادل الخبرات العلمية والعملية حسب تخصصات والإمكانات المتاحة لكل منهما، كما يتم دعوة منتسبي الطرفين للمشاركة في البرامج التي ينظمها أحد الطرفين، وتبادل مواد الوسائط العلمية المتوافرة لديهما في مجالات الاهتمام المشترك.

وكانت هناك مذكرة تفاهم ثالثة جمعت بين المعهد وصندوق الابتكار من أجل إقامة التعاون في مجالات الترويج والتسويق المشترك، وتقديم الخدمات الاستشارية وتبادل الخبرات والمعرفة وتقديم الدورات التعليمية والدعم الفني.

ووقع المعهد مذكرة تفاهم مع جامعة "هاريوت وات بدبي"، للاستفادة من فرص الدراسة الجامعية والدراسات العليا والتدريب المهني والتطوير والبرامج الأكاديمية المهنية المقدمة من الجامعة، بما ينسجم مع استراتيجية حكومة دبي، وتطوير آفاق التعاون مع الجامعات والمؤسسات التعليمية الرائدة في الدولة لمنح الشهادات الجامعية وتوفير فرص الدراسات العليا وتطوير مهارات وكفاءات موظفي حكومة دبي والارتقاء بأدائهم الوظيفي.

وجمعت مذكرة تفاهم أخرى بين المعهد وبين معهد "إنترناشونال تالنتس للاستشارات والتدريب"، للتعاون في الترويج للبرامج التدريبية الخاصة بمعهد دبي العقاري وخدماته الاستشارية بغرض تحقيق المنفعة المتبادلة.  وسيتعاون الطرفان في الترويج للبرامج التدريبية الخاصة بمعهد دبي العقاري والخدمات الاستشارية، وسيستفيد معهد "إنترناشونال تالنتس" من برامج التدريب والبرامج الأكاديمية وشهادات الاعتماد والمدرسين من معهد دبي العقاري الذي سيقوم من جهته بالاستفادة من ترويج وتنفيذ الدورات التدريبية والأكاديمية الخاصة به عن طريق شريكه الجديد.

كما وقع المعهد مذكرة مع جامعة "روتشستر للتكنولوجيا دبي"، حيث أبدى من خلالها رغبة للاستفادة من الدراسة الجامعية والدراسات العليا والتدريب المهني والتطوير والبرامج الأكاديمية المهنية المقدمة من الجامعة. وتهدف المذكرة إلى توفير التعليم الأكاديمي وبرامج التطوير التنفيذي، والتدريب العملي للطلاب، والاستشارات وبحوث وأوراق العمل والندوات وإقامة المؤتمرات المشتركة وتبادل خبرات ومدرسين.

ووقع معهد دبي العقاري مذكرة تفاهم مع "بوتنشال دوت كوم" في قرية المعرفة بدبي، من أجل تأسيس علاقات تعاون طويلة المدى للاستفادة من البرامج التدريبية الأكاديمية والمبادرات ومنصة الإنترنت والتسويق وغيرها من الخدمات التي يوفرها المعهد، والعمل على استكشاف مجالات التعاون الأخرى بما يعود بالنفع على الطرفين.

وكانت المذكرة الثامنة مع الكلية الإماراتية الكندية الجامعية في إمارة أم القيوين، حيث أبدى المعهد بموجبها رغبة في الاستفادة من الدراسة الجامعية والدراسات العليا والتدريب المهني والتطوير والبرامج الأكاديمية المهنية التي تقدمها الجامعة. وتهدف المذكرة إلى التعاون في مجالات التعليم الأكاديمي وبرامج التطوير التنفيذي، والتدريب العملي للطلاب والاستشارات وبحوث وأوراق العمل، وإقامة الندوات والمؤتمرات المشتركة وتبادل الخبرات والمدرسين.

يشار إلى أن مؤتمر "الاستثمار العقاري الذكي: الرقمنة في البيئة العمرانية"، يعدّ منصة مثالية للقطاع العقاري للاستماع من الخبراء الرواد في السوق، وتبادل الأفكار، لمساعدة صناع القرار على اتخاذ خيارات قائمة على المعلومات والرؤى العميقة، من خلال اكتساب المعرفة اللازمة.

وكانت مجموعة التزام لإدارة الأصول الشريك الرئيسي للمؤتمر، حيث تقدم خدمات شاملة، وتستكشف هذه المجموعة تأثير إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي وتقنيات "البلوك تشين" في دعم الأعمال التجارية، بينما كانت "سي إم إس" شركة المحاماة الدولية الشريك الداعم لهذا المؤتمر الذي شهد المؤتمر مشاركة عدد من المطورين وملاك المباني ومديري المحافظ العقارية ومسؤولي الشركات العائلية والشركات الاستثمارية وجمعيات المالكين والمهندسين المعماريين والممولين والتقنيين والمستشارين في هذا المجال.

-انتهى-

 

نبذة عن دائرة الاراضي والاملاك في دبي:

تأسست "دائرة الأراضي والأملاك في دبي"في يناير 1960، حيث عملت على تأسيس القطاع العقاري الأهم في الشرق الأوسط وفي العالم. وتقدّم الدائرة خدمات متميزة لجميع المتعاملين في القطاع العقاري وتوفير خدمة متكاملة إلى جانب تطوير التشريعات اللازمة بما يضمن تنظيم القطاع العقاري وتشجيع وإدارة الاستثمار فيه ونشر المعرفة والثقافة العقارية،وتسعى دائرة الأراضي والأملاك في دبي لتحقيق الريادة في الأسواق العقارية إقليمياً وعالمياً وذلك من خلال قطاعاتها الفاعلة، وهي: التسجيل والخدمات العقارية، وتشجيع وإدارة الاستثمار العقاري، والدعم المؤسسي، ومؤسساتها الفاعلة، وهي: مؤسسة التنظيم العقاري، ومعهد دبي العقاري، ومركز فض المنازعات الإيجارية.

مركز اتصال مجاني وموحد [8004488]: تحرص دائرة الأراضي والأملاك في دبي على توفير أفضل الخدمات وبأسرع وقت للمتعاملين لضمان راحتهم وسعادتهم، وتم تفعيل الرقم الهاتفي المجاني [8004488] لمركز الإتصال الخاص بأراضي دبي. يمكنكم الاستفادة منه في جميع استفساراتكم، سواء كانت تلك المتعلقة بخدمات الدائرة أو المعاملات والإجراءات في مركز فض المنازعات الإيجارية.

أعلى
Happiness Measure