تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
SharePoint

 كلمة سمو الشيخ محمد بن خليفة آل مكتوم رئيس دائرة الأراضي والأملاك في دبي

SheikhMuhammad.jpg

الحمد لله الذي جعل هذا البلد قبلة للخير الوافر والعيش الكريم، وقيظ له ولاة أمر مخلصين وقادة أفذاذ يسعون لرفعة شأنه ورفاهية أهله. ​​​ 

لقد استطاعت دبي ببصيرة قادتها واجتهاد أبنائها أن تصل إلى مستوي من التطور والتقدمفاق بكثير قريناتها من الدول ، ولقد جاء هذا التفوق كنتيجة طبيعة لجهود مضنية دؤوبة من العمل الجاد والتخطيط الشمولي والتطوير المستمر تحت قيادة حكيمة واعية حرصت علىتوفير كافة الإمكانيات للنهوض بالإمارة، وذلك عن طريق إنشاء دوائر متخصصة ومؤسسات احترافية تعمل بروح الفريق الواحد من اجل بلوغ الغاية العظمي والهدف الاسمي ألا وهو الوصول بهذه الإمارة إلى اعلي مستويات النجاح والتطور والحفاظ على المركز الأول الذي تعودنا على شغله منذ سنوات .​
لقد بدأت رحلة التميز بخطوات حثيثة واثقة ابتدأها المغفور له بأذن الله سمو الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم الذي رسم بسياسته الثاقبة وببعد نظرته شهادة ميلاد دائرة الأراضي والأملاك في الثالث والعشرين من يناير 1960 ميلاديا . هذه الدائرة التي بشرت بميلاد القطاع العقاري الأهم في الشرق الأوسط وفي العالم ، كما وضع لها في ذلك الحين برنامج عمل سبق عصره ووعد بمستقبل عقاري باهر . 
واليوم وبعد خمسون عاما من العمل تحت مظله هذه الدائرة وتعاقب الأجيال عليها يقف أحفادالأوائل الذين بدأوا الانطلاقة . ينشدون كما كان أجدادهم رفعة هذا البلد ويصارعون التحدياتلبناء نظام متكامل للدائرة يخدم الإمارة ومشروعاتها وبرامجها التنموية، ويواكب حاجاتهاالمتنامية وحاجات أهلها .  
حيث التطور أصبح ملازما لكل التعاملات التي تقوم بها الدائرة من تسجيل كل العملياتوالصفقات العقارية في الإمارة وتسجيل جميع المعاملات، اضافة الى عملية التطوير المستمرةوالواسعة في جميع إجراءات الأراضي والأملاك، وبالتالي فان الأمر تخطى عملية تسجيل الملكية ليصبح أكثر من مجرد تسجيل وإصدار سندات الملكية، فتحول إلى تجربة كاملة للعملاء وتحمل مسؤولية كاملة للقيام بتسجيل عمليات نقل الملكية وتحمل المسؤولية بتطوير التشريعات اللازمة على نطاق واسع بما يضمن ترتيب وضع القطاع العقاري في دبي وتنظيمه وتشجيع الاستثمار العقاري بالاضافة الى نشر المعرفة والثقافة العقارية .​
​​
أعلى
Happiness Measure